الإجراءات

الخضوع لجراحة السمنة هو قرار هائل يغيّر الحياة ولذا نودّ أن تشعر بالثقة وأن تحصل على كافة المعلومات. هنا بإمكانك تلقّي المعلومات عن الإجراءات التي نوفّرها بمزيد من التفاصيل.

تكميم المعدة

جراحة تكميم المعدة، المسمّاة أيضًا في بعض الأحيان استئصال جزء من المعدة، تقلّل من حجم المعدة إلى ما يقارب 25% من حجمها الأصليّ. معنى المعدة الأصغر هو تقليل الشهيّة والشعور بالشبع بشكل أسرع، ممّا يضمن خسارة الوزن بسرعة ثابتة وعلى نحو مستمرّ. تجري العمليّة الجراحيّة على المعدة فقط دون ملامسة الأمعاء.

الإجراء منوط بإزالة ثلثي المعدة على امتداد طولها بحيث إنّها تبدو كأنبوب طويل أو كمّ القميص بدلًا من شكل الكيس. تظلّ قناة المعدة الأصغر متّصلة بالأمعاء، الأمر الذي يضمن عمليّة الهضم الطبيعيّة وامتصاص المركّبات الغذائيّة بشكل مناسب.

يمكن إجراء عمليّة تكميم المعدة كإجراء منفصل أو كالمرحلة الأولى من عمليّة المجازة المعديّة وعلى وجه العموم تكتنف تكميم المعدة مخاطر محتملة أقلّ مقارنة بجراحة المجازة المعديّة.

جراحة المجازة المعديّة

تساهم جراحة المجازة المعديّة في خسارة الوزن عن طريق تقليل حجم المعدة بشكل ملحوظ، ممّا يتيح أكل كمّيّات صغيرة من الطعام فقط في كلّ وجبة. يتكوّن هذا الإجراء من خطوتين: تقسيم المعدة وإعادة تشكيل القناة الهضميّة.

ويتمّ أوّلًا إنشاء كيس صغير بحجم الإبهام أعلى المعدة باستخدام الدبابيس الجراحيّة. تنتهي هذه العمليّة إلى وجود جزء كبير من المعدة لا يؤدي أيّ وظيفة.

ثانيًا، يتمّ تقسيم الأمعاء الدقيقة إلى جزئين. ثمّ يتمّ وصل طرف واحد بكيس المعدة. أما الطرف الآخر الذي لا يزال متّصلًا بجزء المعدة الذي لم يعد يؤدي أيّ وظيفة، فإنّه يتمّ وصله من جديد بالقناة المعويّة للسماح بتصريف العصار المعديّة.

وبفضل هذا الإجراء، يتجاوز الطعام معظم المعدة وجزءًا من الأمعاء الدقيقة، الأمر الذي يقلّل كمّيّة الطعام التي يتمّ تناولها ويخل بامتصاص السعرات الحراريّة.

جراحة المجازة المعديّة المصغّرة

Mini Gastric Bypass

عمليّة المجازة المعديّة بعقدة أوميغا أو المجازة المعديّة المصغّرة عبارة عن بديل أبسط لإجراء Roux en-Y‏ مصحوب بخطر أقلّ لحدوث المضاعفات واحتمال أعلى لتحقيق خسارة الوزن بشكل متواصل.

يتكوّن الإجراء من خطوتين: تقليل حجم المعدة وتشكيل المعي الدقيق على شكل حرف أوميغا لوصله بالمعدة الأصغر.

أوّلًا يتمّ فصل الجزء الأيسر من المعدة على امتداد طولها، ممّا يشكّل أنبوبًا طويلًا ضيقًا. وعندها يتمّ رفع عقدة المعي الدقيق على شكل حرف أوميغا ووصلها بقناة المعدة. وتحدث هذه العمليّة مسارًا يتجاوز الجزء العلويّ من المعي لكن يظلّ من الممكن تصريف العصار المعديّة من جزء المعدة الذي تمّ فصله.

إنّ تأثير إجراء العقدة المعديّة شبيه بجراحة المجازة المعديّة المعياريّة لكنّه مصحوب بنصف المضاعفات تقريبًا.

جراحة إصلاح العمليّات الجراحيّة السابقة

عندما يختار شخص الخضوع لجراحة السمنة واتّباع خطّة ما بعد الجراحة، يحدث غالبًا أنّه يخسر الوزن بشكل ملحوظ ويحافظ على وزنه الجديد. ورغم ذلك، في بعض الأحيان، فإنّ إجراء خسارة الوزن لا يؤدي إلى خسارة الوزن بقدر ما توقّعه الجرّاح أو متلقّي العلاج. إضافة إلى ذلك، قد تنشأ مشاكل أخرى، مثل الفتق البطنيّ أو حصى المرارة. لهذا السبب، تستدعي نسبة مئويّة معيّنة من جراحات السمنة جراحة إصلاح في نهاية المطاف.

في الحالات التي قد يتمّ فيها التفكير في إجراء جراحة لإصلاح جراحة السمنة السابقة، يتعيّن التحديد ما إذا كانت جراحة الإصلاح ستنجح وما هي المخاطر الناشئة عن هذا الإجراء. هناك بعض العوامل التي تساعد على اتّخاذ هذا القرار:

متى وأين اجريت العمليّة الجراحيّة الأولى
نوع الإجراء الذي خضع متلقّي العلاج له
خبرة الجرّاح وقت إجراء العمليّة الجراحيّة
تعليمات ما بعد الجراحة التي اعطيت في أعقاب الجراحة
تاريخ خسارة الوزن بعد الجراحة الأولى
تاريخ المضاعفات بعد الجراحة الأولى

أنواع جراحات الإصلاح المتاحة:

  • من الطوق إلى المجازة المصغّرة – إزالة الطوق وإجراء جراحة مجازة مصغّرة.
  •  من الكمّ إلى المجازة – يتمّ فصل المعدة في نقطة تبعد عن المريء بـ 15 سم تقريبًا ثمّ يتمّ ربط بقايا المعدة ووصلها بالمعي الدقيق.

حساب مؤشّر كتلة الجسم

يدلّ مؤشّر كتلة الجسم على ملاءمة عمليّات الجراحة لتخفيف الوزن بالتماشي مع الخطوط التوجيهيّة الدوليّة.

الطول بالسنتيمترات

بالسنتيمترات

الوزن بالكيلوغرامات

بالكيلوغرامات

تحديد موعد للقاء استشاريّ مجانيّ

انتقال إلى الأعلى