قصص متلقّي العلاج

ماي أرو

“كنت نحيفة طيلة حياتي لكنّي اكتسبت وزنًا كبيرًا بعد طلاقي.

لم أرد أن يتمّ التقاط أيّ صور لي أو أن يتمّ مشاركتها وتوقّفت عن الخروج مع الأصدقاء. كنت أفضّل الأماكن من قبيل السينما – حيث لا يكاد يراني الآخرون قط.

بعد الجراحة بدأت بالخروج مع الأصدقاء من جديد. أحبّ الرقص وألتقط الكثير من الصور لي وأشاركها على فيسبوك.

بعد الجراحة بـ 4 أيام استطعت الخروج من المنزل وبعد أسبوع واحد فقط عدت إلى العمل.
لا توجد لديّ أيّ شحوم زائدة الآن أما الندوب الجراحيّة فإنّها غير مرئيّة تقريبًا.

أشعر كأنّي حصلت على فرصة ثانية للحياة!”

حساب مؤشّر كتلة الجسم

يدلّ مؤشّر كتلة الجسم على ملاءمة عمليّات الجراحة لتخفيف الوزن بالتماشي مع الخطوط التوجيهيّة الدوليّة.

الطول بالسنتيمترات

بالسنتيمترات

الوزن بالكيلوغرامات

بالكيلوغرامات

تحديد موعد للقاء استشاريّ مجانيّ

ليران لايبا

“منذ أن كنت مراهقًا كان لديّ وزن زائد. جرّبت جميع الحميات الغذائيّة الممكنة، وكنت أخسر بعض الوزن ثمّ اكتسبه من جديد مباشرةّ. كنت مدمنًا على الطعام.

كانت نقطة التحوّل حينما صرت غير قادر على اللعب مع أطفالي. كنت ألهث للحصول على الهواء في كلّ مرّة كنت ألعب معهم.

الآن، بعد الجراحة، أركض وراء أطفالي وحتّى أنزل في زحلوقة بعدهم مباشرة. وأمارس رياضة الركض أيضًا.

أكره الإبر ولا أتحمّل رؤية الدم لكن البروفيسور صبحي تعامل مع المخاوف لديّ بشكل مثاليّ. إنّ البروفيسور وطاقمه أشخاص رائعون!

ناصر سالم

“كنت أعاني من السكّريّ الحاد وكانت مستويات السكّر في دمي غير متوازنة إلى حدّ كبير. وكنت أعاني أيضًا من فرط ضغط الدم ومستوى الكولسترول العالي. كنت آخذ حقَن الإنسولين وبعض أنواع الأدوية. تعرّضت لسكتة دماغيّة. كنت مصابًا بالشلل الجسديّ لعدة أشهر واضطرت إلى الخضوع لإعادة التأهيل طيلة 4 أشهر.

 الآن بعد الجراحة، أشعر كأنّي ملك. أشعر كأنّي أعيش في الجنّة

 قام كل من زوجتي وأصدقائي وزبائن المطعم بالخضوع لعمليّة جراحيّة أجراها البروفيسور صبحي بعد أن تحقّقوا من التغيّر الإيجابيّ الذي طرأ على حياتي.

 إنّ البروفيسور صبحي يملك يدَي إله!”              

دايفيد كراوس

“بالنسبة لي، كانت جراحة السمنة السبيل الوحيد إلى النجاة من السكّريّ.

خسرت 30 كلغ وتحسّنت مستويات السكّر في دمي بشكل ملحوظ. لا أكاد أتناول أي أدوية حاليًا. لا أشتهي الطعام ولا أفكّر كثيرًا في الطعام مثلما كانت عادتي قبل العمليّة الجراحيّة، ولم أعد أقدر على تناول كمّيّة أكبر من اللازم من الطعام.

يبدو أنّ الروتين اليوميّ لديّ أصبح أسهل لأنّي لا أحمل نفس الثقل مثلما كنت أحمله سابقًا. كنت دائمًا أشعر بالتعب بسهولة قبل خضوعي للجراحة. الآن أشعر بأنّ طاقتي قد زادت وباستطاعتي السباحة أو أن ألعب كرة الطاولة كلما شئت ذلك.

الناس لم تعد تعرّفني. إنّهم معجبون بمظهري ويسألونني كيف خسرت الوزن.                                                     
أنا راض عن نتيجة الإجراء الجراحيّ. إنّ البروفيسور صبحي شخص رائع وأنا معجب به!”

حساب مؤشّر كتلة الجسم

يدلّ مؤشّر كتلة الجسم على ملاءمة عمليّات الجراحة لتخفيف الوزن بالتماشي مع الخطوط التوجيهيّة الدوليّة.

الطول بالسنتيمترات

بالسنتيمترات

الوزن بالكيلوغرامات

بالكيلوغرامات

تحديد موعد للقاء استشاريّ مجانيّ

انتقال إلى الأعلى